أرشيف ل يناير 2013

يناير 29 2013

الانتخابات اختبار- فهل من يعترف بنتائجها؟

نشرت بواسطة تحت فئة مقالاتي,اﻷردن -

* بقلم داود كتاب

إذا ما قبلنا ما قاله المراقبون الأردنيون والعرب والأجانب إن الإنتخابات الأخيرة كانت بمجملتها نزيهة وإذا ما زلنا نؤمن بأن الشعب مصدر السلطات، فإننا أمام سؤال محير.  لماذا يغيب وبشكل كبير أي تقبل للنتائج أو تفهم لإرادة الناخب أو احترام لإرادة الشعب أو اعتراف الخاسرين بالهزيمة أو تهنئة صادقة للرابحين أو قبول المعارضة بأنه تمت مشاركة المواطنين أو قبول الحكومة بأنه كان هناك غياب لمكونات المجتمع؟

لا يبدو أن النقد الذاتي أو تقبل الحقائق من الصفات التي تشكل عنصراً من الثقافة العامة.  قد يكون البعض قام بالنقد الذاتي ضمن أطر ضيقة جداً وفي الخفاء لكن الجمهور الواسع من المواطنين لم يسمع- لا سمح الله- بمسؤول أو زعيم سياسي أو ناشط حراكي بقول كلمة تعكس ضعف موقف المتحدث أو حزبه أو حركته. إقرأ المزيد »

لا تعليقات

يناير 24 2013

شجاعة عباس الجديدة

نشرت بواسطة تحت فئة مقالاتي,السياسة الفلسطينية -

* بقلم داود كتاب

إن قرار الرئيس الفلسطيني محمود عباس بشأن الذهاب إلى الأمم المتحدة للحصول على اعتراف لإقامة دولة قد أصبح قراراً بالغ الأهمية في الصراع الفلسطيني الإسرائيلي. بعد ما يقرب من عشرين عاماً من إضاعة الوقت في مفاوضات غير مجدية قرر الزعيم الفلسطيني أخيراً، ولو بطريقة مدروسة، معارضة النظام والقيام بعمل فردي أحادي الجانب رغم أهميته.

تنص اتفاقات أوسلو أنه ليس من المفروض أن يقوم كل من الفلسطينيين والإسرائيليين بأفعال أحادية الجانب التي قد تحدد النتيجة النهائية للمفاوضات. بينما احترم الفلسطينيون هذا الشرط وأطاعوه، كان الإسرائيليون منهمكين في توسيع المستوطنات اليهودية وفي مصادرة الأراضي الفلسطينية لصالح المستوطنات اليهودية وفي منع الفلسطينيين من التوسع خارج نطاق حدود مدنهم المحددة.  إن أكثر من 60٪ من أراضي الضفة الغربية الفلسطينية التي تم إعلانها كمناطق (ج) في اتفاقات أوسلو تم إغلاقها أمام أي توسع فلسطيني. إقرأ المزيد »

لا تعليقات

يناير 24 2013

شكراً لقطر

نشرت بواسطة تحت فئة مقالاتي,السياسة الفلسطينية -

* بقلم داود كتاب

كل من يتابع الأحاديث والمناقشات حول مجمل القضايا العربية سيسمع دون شك تكرار اسم الدولة الخليجية قطر في أشكال مختلفة، وغالباً ما تكون سلبية.  قطر هي وراء هذه المؤامرة أو تلك، بل هي دمية بيد الولايات المتحدة والعميل الإسرائيلي والعقل المدبر وراء هذه أو تلك المشكلة أو النزاع.  كثيراً ما يستخدم اسم قطر لشرح ما هو غير قابل للشرح في قضية أو مشكلة ما ولا يمكن للمرء أن يفسرها بسهولة أينما وجدت في العالم العربي وغالباً بنبرة غير إيجابية.

 أختلف مع هذا الرأي، فأنا معجب بما قامت به هذه الإمارة الخليجية الصغيرة منذ أن تولى الأمير الشيخ حمد بن آل ثاني الحكم بانقلاب غير دموي عندما كان والده غائباً في شهر حزيران/يونيو من عام 1995.  ومنذ ذلك الحين، أصبحت قطر اسماً شائعاً في العالم العربي وأبعد من ذلك بكثير. إقرأ المزيد »

لا تعليقات

يناير 24 2013

لا بد من أفق سياسي متمثل بقيام دولة فلسطين

نشرت بواسطة تحت فئة مقالاتي,السياسة الفلسطينية -

بقلم داود كتاب

 مرة أخرى، نشهد تصعيداً حاداً في العنف يليه وقف إطلاق النار دون أية محاولة لبحث عن أفق سياسي.  تقصف إسرائيل غزة براً وبحراً وجواً دون حتى التفكير بمنظور سياسي.

سيتساءل النقاد والناشطون حول من هو المسؤول عن جولة العنف الحالية وفي خضم الأسئلة الصعبة هذه، لا أحد يفكر في أن ينظر أبعد من الحل العسكري.

 أجرى الرئيس الفلسطيني محمود عباس مقابلة تلفزيونية قصيرة يوم الجمعة عبّر خلالها عن إصراره على أن منظمة التحرير الفلسطينية تخطط للذهاب إلى نيويورك في التاسع والعشرين من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر سعياً للحصول على تصويت لرفع وضع فلسطين. وقد صرح محمود الرمحي القيادي والنائب الحمساوي ان حركة حماس ستؤيد المنظمة في سعيها الدولي للاعتراف بفلسطين كدولة بصفة مراقب ضمن حدود 1967. إقرأ المزيد »

لا تعليقات

يناير 24 2013

هل تكرر الإنتفاضة الثالثة الإنتفاضة الأولى؟

نشرت بواسطة تحت فئة مقالاتي,السياسة الفلسطينية -

بقلم داود كتاب

لم يستطع مسؤولو الأمن الإسرائيليون التحديد بشكل واضح ما يحدث في دولة فلسطين المحتلة ما دام غياب عملية سلام ذات مصداقية يترك فراغاً كبيراً.

قال العقيد الإسرائيلي  يانيف ألالوف في شهر كانون الثاني/يناير أن الانتفاضة الثالثة قد بدأت بالفعل. كان المقصود من تصريحه ، أن يعكس حالة من عدم الارتياح والاضطراب التي يشعر بها الفلسطينيون في وقت تنغلق فيه بسرعة نافذة الأمل والفرص أمام الشعب الفلسطيني.

في حين أن تصريح ألالوف قد لا ينعكس في أي أعمال عنف في الضفة الغربية المحتلة، إلا أنه قد يكون صحيحاً بطرق لم يقصدها الضابط الإسرائيلي. إقرأ المزيد »

لا تعليقات

يناير 24 2013

هل سيقبل الفلسطينيون والأردنيون فكرة الكونفدرالية

نشرت بواسطة تحت فئة مقالاتي,السياسة الفلسطينية -

مجلة ذي  أتلانتيك، 26 كانون الأول 2012

بقلم داود كتاب

في صيف عام ١٩٩٣، منحت سبقاً نادراً كصحفي فلسطيني مقابلة حصرية مع رئيس وزراء إسرائيل في ذلك الوقت اسحاق رابين، وتعد المقابلة الأولى من نوعها التي تُمنح لصحفي يعمل في  أكبر صحيفة فلسطينية (القدس).  في منتصف المقابلة التي استمرت لساعة كاملة سألت رابين عن رؤيته لمستقبل وضع الضفة الغربية وغزة النهائي خلال الخمسة عشر أو العشرين عاماً. رابين في ذلك الوقت (وكما اكتشفنا لاحقا) كان قد وافق على القناة الخلفية للمفاوضات في أوسلو أخذ نفساً من سيجارة أعطيت له من قبل أحد مساعديه وأجاب بأنه يتصور أن يكون وضع الضفة والقطاع جزءً من كيانٍ ما مع  الأردن.  إقرأ المزيد »

لا تعليقات

يناير 24 2013

فتح إلى أين؟

نشرت بواسطة تحت فئة مقالاتي,السياسة الفلسطينية -

بقلم داود كتاب

عندما قرر فلسطينيون جامعيون ونشطاء في الكويت أنهم يحتاجون أن يتولوا بأنفسهم زمام الأمور لتحرير فلسطين اختاروا لبنان البلد الذي أرادوا أن يطلقوا منه أول هجوم مسلح ضد “الصهاينة” في اليوم الأول من عام 1965.

أولئك الذين خططوا ودعموا الهجوم أصدروا أول بيان صحفي في الكويت، إلا أنهم لم يكونوا متأكدين من كيفية التوقيع عليه وسموا حركتهم “حركة التحرر الوطنية الفلسطينية”. ثم أرادوا اسما أقصر فحاولوا ايجاد مختصراً لاسم الحركة يكون كدليل لها.  كانت أحرف الاسم المختصر تعني “حتف” غير جذابة.  لذلك قام قادة الشباب بعكس الأحرف وتوصلوا إلى الكلمة المختصرة “فتح”. إقرأ المزيد »

لا تعليقات

يناير 06 2013

النظام الانتخابي الأردني يحتاج الى الإصلاح بشكل واضح

نشرت بواسطة تحت فئة مقالاتي,اﻷردن -

* بقلم داود كتاب

إن تمنيات الملك عبد الله الثاني بأن يكون للأردن ثلاثة أحزاب سياسية (وسط ويمين ويسار)، سوف تخيب بالتأكيد عندما يسمع نتائج التسجيل من اللجنة الانتخابية المستقلة. سيتنافس واحد وستون حزباً ولوائح انتخابية يضمون 824 مرشحاً (من بينهم 88 امرأة فقط) على 27 مقعداً وطنياً فقط من بين ال 150 مقعداً مخصصاً لمجلس النواب السابع عشر’في حين أن 698 مرشحاً (من بينهم 196 امرأة) سوف يتنافسون على’ المقاعد المحلية المتبقية المئة والثلاثة والعشرين.
في حين أن تحقيق هدف الملك المثالي في تكوين ثلاثة أحزاب رئيسية سوف يستغرق سنوات، فإن القوائم المغلقة أدخلت نظاماً لن يمكّن السياسيين (وزعماء العشائر) أن ينجحوا في خلق تحالفات وائتلافات من شأنها أن تجلب العدد الكبير المطلوب للفوز بالمقاعد على مستوى الأمة. ومع ذلك فإن النظام الحالي يحتاج وبشكل واضح إلى اتخاذ خطوات تصحيحية كبرى (وكذلك إلى الوقت) إن كانت هناك رغبة في عدم تكرار الفشل الذريع الحالي. إقرأ المزيد »

لا تعليقات