أرشيف ل يونيو 2015

يونيو 29 2015

بين أن تكون مدافعاً عن الرياضة أو ثائراً لاعنفياً

نشرت بواسطة تحت فئة مقالاتي,السياسة الفلسطينية -

AlHayat

بقلم داود كُتّاب

بالنسبة للكثيرين فإن الحركة الفلسطينية الثورية غير العنيفة الثورية كانت على موعد يوم الجمعة الماضي في زيورخ.

قد يقول الكثيرون أن رئيس الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم جبريل الرجوب تراجع في تلك اللحظة.  ففي الثواني الأخيرة من المباراة التي شهدت عزماً ثابتاً وراسخاً تراجع قائد الفريق الفلسطيني تجنباً لمواجهة محتملة مع الإسرائيليين ومؤيديهم.

قد لا يكون الأمر بهذه البساطة وقد يكون من الظلم أن نلقي الكثير على أكتاف رجل واحد.  ربما كان لدى جبريل الرجوب، رئيس اتحاد كرة القدم الفلسطيني، أكثر بكثير مما كان يمكن تحمله بمفرده، إلا أن كثيرين  يشعرون أنه خذلهم بعد أن آمنوا به وتوقعوا أن يبقى صامداً حتى النهاية في طلب التصويت على طرد إسرائيل.

الرجوب الذي أصر حتى اللحظة الأخيرة أنه سيطالب بتعليق عضوية اتحاد كرة القدم الإسرائيلي في الفيفا، وافق على تعديل على القرار وبدلاً من طرد إسرائيل وافق على إنشاء لجنة بمشاركة هيئة كرة القدم العالمية للنظر في التهم الفلسطينية ضد إسرائيل بشأن التعصب والعنصرية وانتهاك النظام الداخلي لكرة القدم.  وقد تم اعتماد هذا القرار بتصويت 90 بالمئة من أعضاء الجمعية العمومية وبذلك لم تعد القضية في أيدي اللجنة التنفيذية للفيفا بل بأيدي الجمعية العامة.

ما أخذ كثيرين على حين غرة، هو أنه قد تم تكليف اللجنة بالتحقق مع الأمم المتحدة حول ما إذا كانت خمسة أندية للمستوطنات الإسرائيلية مقامة حقاً في الأراضي المحتلة !! قوانين الفيفا واضحة وضوح الشمس وهي أنه لا يسمح لأي منتخب وطني أن يلعب على أرض اتحاد آخر دون موافقتها.  والمستوطنات اليهودية مبنية بشكل واضح على الأراضي الفلسطينية وتصويت الأمم المتحدة الذي أعلن فلسطين دولة غير عضو حدد بوضوح حدودها على أساس حدود شهر حزيران من عام 1967. إقرأ المزيد »

لا تعليقات

يونيو 19 2015

الراية والشماغ وكثرة التأويلات

نشرت بواسطة تحت فئة مقالاتي,اﻷردن -

زاوية تكوين/موقع عمان نت

بقلم داود كُتّاب

تقع الدولة الأردنية، مرة أخرى، في خطأ اتخاذ قرارات خلف الكواليس، وعدم الاكتراث بإيضاحها للجمهور العام، وهو ما يعكس عدم اكتراث صاحب القرار بالرأي العام، وكيف يتم تشكيله.

رغم قدرات الإعلام الرسمي الأردني (وحتى الخاص) في صنع القرار، الذي يريده من هم في مركز القيادة، إلا أنه تبين بما لا يدع مجالاً للشك أن الرأي العام ليس بـ”الجيبة”، كما يعتقد القائمون على مفاصل الدولة.

منذ “ذهَب عجلون” إلى الراية الهاشمية والشماغ المقلوب، يتضح أن التردد وغياب الإعلام عن المبادرة لتفسير القضايا والأحداث الجارية، وحتى استباق وقوعها، لا يعني أنها ستختفي، إذ تبرع عديدون لتفسيرها وتحليلها مع تأخر وتخبط الدولة في تقديم توضيح واضح ومقنع لما يجري، وهذا التردد أجبرها لمرتين متتاليتين الاستعانة برئيس هيئة الأركان لوضع حد للإشاعات، وفيض الأقوال غير المؤكدة التي ملأت المواقع الإلكترونية، ومواقع التواصل المجتمعي.

يجب أن تبقى كل المعلومات المتعلقة بالحروب واستعداد الدولة لمواجهة التحديات الأمنية شأناً سرياً في جانبها التقني، ولا يجوز مصارحة الشعب بها، لكن من حق المواطن أن يشارك في صنع القرار، كما يعود هذا لمصلحة السلطة لأنه يقوي الجبهة الداخلية ويحميها من الاختراق والإضعاف.

يعتقد بعض المسؤولين أن المشاركة الشعبية في تلك الأمور ستضعفهم وتضعف قدرتهم على التحرك السهل. وفي هذا المجال لا يكفي أن يجتمع رئيس الوزراء بصورة متاخرة مع رؤساء التحرير وكتاب الأعمدة لوضعهم في صورة ما يحدث. إقرأ المزيد »

لا تعليقات

يونيو 16 2015

التجارة الأردنية الفلسطينية

نشرت بواسطة تحت فئة مقالاتي,اﻷردن -

زاوية تكوين/ موقع عمان نت

بقلم داود كُتّاب

فاجأني سفير إحدى الدول الأوروبية عندما أكد لي أن الأردن تُعطل فكرة تطوير التجارة البينية مع فلسطين. “الأردنيون يعتبرون الموضوع كنوع من المكافأة للجانب الفلسطيني بدل من التعامل مع الموضوع كربح للطرفين.”

ما قاله السفير لم يفاجئني كثيراً.  ففي الفترة الأخيرة سمعنا عن برودة في العلاقات الأردنية الفلسطينية وأن الأمر غير متعلق مع موضوع لمن صوّت المندوب الفلسطيني في مؤتمر فيفا الأخير.

يبدو أن التوتر الحالي بدأ في الأيام الأخيرة من العام الماضي عندما ضغط الجانب الفلسطيني بصورة كبيرة على مندوبة الأردن دينا قعوار في الأمم المتحدة لفرض المشروع العربي للتصويت رغم أن قعوار كانت تفضل الإنتظار لنضوج الموضوع أو على الأقل لتغيير أعضاء مجلس الأمن والذي كان قد شكل تمثيلاً أكثر تأييداً لمشروع القرار.  طبعاً المشروع فشل وبدون الفيتو الأميركي حيث لم يحصل على الأغلبية المكوّنة من تسع أصوات إيجابية بل حصل على ثمانية أصوات مع رفض دولتين وامتناع خمس دول عن التصويت. إقرأ المزيد »

لا تعليقات

يونيو 13 2015

مترو عمّان

نشرت بواسطة تحت فئة مقالاتي,اﻷردن -

زاوية تكوين/موقع عمان نت

بقلم داود كُتّاب *

خلال مشاركتي بمؤتمر إعلامي-أكاديمي، في مدينة دبي، تنقلت من المطار إلى الفندق وداخل المدينة عبر وسيلة مواصلات جديدة نسبية وهي المترو.

المعروف عالمياً أن مترو الأنفاق وسيلة نقل سريعة (لا تتوقف على الإشارات الضوئية)، ونظيفة (لعدم استخدامها الوقود)، ورخيصة. وقد حقق مترو دبي هذه المزايا، وتظهر النسب العالية لاستعماله من قبل المقيمين من الأجناس والأعمار كافةً النجاح الباهر الذي حققه.

يقدم المترو الناجح فرصة مهمة لأية دولة من أجل كسر الحواجز الطبقية والإجتماعية، فرجال الأعمال، والعمال ذوو الخبرة البسيطة، والطلبة، وربات البيوت يتنقلون جميعاً عبر الوسيلة الواحدة وبالشروط نفسها لسبب بسيط، فعندما يتوفر التنقل السريع والمأمون يكون أفضل وأسرع بكثير من التنقل عبر السيارة الخاصة. ومن السهولة النظر من خلال شباك المترو لملاحظة أزمات السير في دبي على الإشارات الضوئية بينما لا يتوقف قطار المترو إلاّ لتنزيل أو صعود الركاب.

سمعنا مؤخراً عن إقامة مترو في عمان بتكلفة تقدر بالمليارات قد تبدو عالية، لكنها منخفضة إذا جرت مقارنتها بالوفر الذي ستقدمه خطة قوية للمواصلات العامة في مدينة يزيد عدد سكانها عن مليونين. إقرأ المزيد »

لا تعليقات

يونيو 05 2015

وقْف تعميمات هيئة الإعلام

نشرت بواسطة تحت فئة مقالاتي,اﻷردن -

زاوية تكوين/موقع عمان نت

بقلم داود كُتّاب*

القارئ المتخصص يتلمس رغبةً في تخفيف وطأة التدخل الحكومي ضمن آخر تعميم وزعته هيئة الإعلام، وجاء بناء على كتب رسمية وصلت إلى الهيئة من قبل وزير الدولة لشؤون الإعلام، ووزير الصناعة والتجارة حول كيفية تغطية الإعلام للصادرات الأردنية.

احتوى التعميم العبارة التالية: “يرجى عدم التسرع بنشر أو بث أية معلومات عن المنتجات الأردنية الزراعية والصناعية بصورة سلبية إلا بعد الرجوع للجهات المختصة، وذلك حفاظاً على سمعة المنتجات الأردنية في الخارج وما يسببه ذلك من تأثير سلبي على حجم الصادرات”. من الواضح أن كلمات مثل: “يرجى” و”عدم التسرع” هي من صياغة مدير عام الهيئة الدكتور أمجد القاضي بغرض تلطيف حدة تعميمه.

التعميم يهدف إلى إعطاء توجيهات مهنية صحفية، لكنه جاء على شكل وثيقة رسمية مروّسة من الهيئة مما أضعف تلك المحاولات النبيلة. فلو صدر التعميم من نقابة الصحفيين أو من المجلس الأعلى للإعلام الذي ترأسه القاضي قبل حلّه لكان الأمر مقبولاً. أما أن يأتي من الجهة نفسها التي تقدم التراخيص، ولها السلطة في سحبها أو معاقبة من يخالف بنودها فهذا خلط كبير يضاعف من الرقابة الذاتية، خاصة أن التعميم جاء في سياق سلسلة تعميمات كان أولها عن الجيش ثم عن الشرطة وثالثها عن دائرة الإفتاء. إقرأ المزيد »

لا تعليقات