يونيو 21 2007

المطلوب رئيس فعال لوقف النزيف

نشرت بواسطة الساعة 1:14 م تحت فئة السياسة الفلسطينية -

المطلوب رئيس فعال لوقف النزيف

بقلم: داود كتاب *
12 حزيران 2007

ارتحت كما ارتاح معظم الفلسطينيين لتصريحات الرئيس محمود عباس و الذي أعرب خلالها عن الاشمئزاز و الخجل مما يجري في غزة ولومه للطرفين. و لكن هذا لا يكفي. المطلوب رئيس فعال لسلطته هيبة . فالمطلوب رئيس يعمل على الدفاع عن المصالح العليا للشعب الفلسطيني وليس فقط التصريحات المريحة للمواطنين.

من المؤسف أن الجهة التي تقوم بمساعي حثيثة على الأرض في غزة هي جهات مصرية أو فصائل فلسطينية غير فتح و حماس. صحيح أن الرئيس يعتبر رئيس حركة فتح ولكنه بعد حلف اليمين أصبح رئيس الشعب الفلسطيني. طبعا يمكن القول نفسه عن رئيس الوزراء لكن المسؤولية الأولى و الأخيرة للمصالح العليا الفلسطينية هي مع الرئيس المنتخب من الشعب.

قد يكون التوقع من أبو مازن أن يلعب دورا حاسما الان في غزة صعب جدا لان هيبة الرئاسة قد تضررت كثيرا و لكن لابد من البدء بالعمل على استعادة الهيبة وذلك بالتوقف عن “الطبطة” و التسامح عن الأخطاء. و حتى ينجح في مثل هذا العمل على الرئيس أن يطبق القانون و الاتفاقات على الطرفين و بدون محاباة مهما كلف الأمر. قد يكون ذلك صعبا و قد يكلف ضحايا إضافيين و لكن إذا ما بدأ الرئيس بإظهار سلطة الرئيس سيكون النجاح على المدى البعيد مضمونا.

كنا في لقاء مع السيد الرئيس الأسبوع الماضي ضمن وفد دولي يحاول العمل على إطلاق صراح الصحفي البريطاني المحتجز الن جونستون و مرة أخرى كان حديث الرئيس و مواقفه ممتازة و لكن الأمر المفقود هو القرار و الإصرار على حسم الأمور ضد المخليين بالنظام.

إن ما يحدث بغزة امتحان للسلطة و لرئيس السلطة. فرغم الإجماع أن البيئة التي سببها استمرار الحصار المالي الدولي و الإسرائيلي و التحكم بالحدود من قبل الاحتلال إلا انه لايمكن إن نستمر بالتهرب من تحمل المسؤوليات ووضع الأصبع على الجرح.

لقد تمادى المسلحون من كافة الإطراف باستخدامهم للسلاح ولابتزازهم الرخيص ولا بد من ساعة لحسم السلطة الشرعية على حساب أي سلطة غير شرعية مهما كان انتماؤها. إن الشعب الفلسطيني بكافة فئاته سيكون مع الرئيس ومساعديه في حال قيامهم بمثل هذا الحسم شريط العدالة وعدم المحاباة و قد تكون هذه فرصة للإثبات إننا شعب يستحق الاستقلال.أما في حال الاستمرار في التردد الفعلي (رغم الكلام الجميل) فان الوضع لن يتحسن و سيحكم التاريخ علينا بأننا شعب وقيادة فشلت في أول امتحان حقيقي لها.

*مدير عام اذاعة عمان نت

عدد التعليقات 4

بيت لحم
أرسلت الأربعاء, 13 حزيران , 2007 بواسطة سامي مبارك
الرئيس عباس انسان محترم يعيش في حارة زعران. يبدوا ان الشعب الفلسطيني بحاجة الى رئيس أزعر يعرف يتعامل مع الوضع الحالي. اطلقوا سراح مروان البرغوثي
الاردن
أرسلت الأربعاء, 13 حزيران , 2007 بواسطة ابو جمال
يجب على اسرائيل قصف غزة حتى نتوقف عن قتل بعضنا
عمان
أرسلت الأربعاء, 13 حزيران , 2007 بواسطة سلامة التياسير
الله يرحمك يا ابو عمار لو كان عايش ما صار الي صار
كفى يا عباس
أرسلت الأربعاء, 13 حزيران , 2007 بواسطة ali@yahoo.com
كفى يا عباس استخفافا بدماء شعبنا الطاهر . كفى استهتارا بقضية فلسطين و مجاهديها . قم بما يجب عليك من لجم هذا الخائن دحلان ابن الامريكان واليهود . الجمه قبل ان يقوم رئيس الامن القومي باغيتار مجاهدي فلسطين . الجمه قبل ان يقوم بتدمير تطلعات الشعب الفلسطيني من اجل مصالحه الخاصة مع اليهود . الجمه قبل ان يفوت الاوان. والا فان مجاهدي فلسطين لن يقفوا مكتوفي الايدي ضد من يكبلهم ويعتقلهم ويقتلهم في دهاليز الامن القومى.

لا تعليقات حاليا

خدمة Rss التعليقات

أرسل تعليق

يجب عليك الدخول لإرسال تعليق .